ما فوائد الدوره الشهريه للبنات للصحة والجسم

ما فوائد الدوره الشهريه للبنات للصحة والجسم
ما فوائد الدوره الشهريه للبنات للصحة والجسم والإحتياطات

تُعد الدورة الشهرية أو التي تُسمى بالحيض، واحدة من أبرز علامات البلوغ لدى الفتيات، وهي عبارة عن مجموعة من التغيرات التي تطرأ على جسد الفتاة في سن معين يختلف من فتاة لأخرى، ويُطلق على سِن نزول الدورة الشهرية سِن البلوغ، ويُسمى سِن انقطاعها بسن اليأس، وهذه الفترة هي فترة الخصوبة لدى كل امرأة، أي التي تستطيع الإنجاب خلالها، ويأتي الحيض مرة واحدة كل شهر، وتتراوح فترته ما بين 3 أيام إلى 7 أيام، وفيها تخرج بطانة الرحم من المهبل على شكل دم، وتتعدد فوائد الدورة الشهرية للفتيات والسيدات، تلك الفوائد التي نستعرضها من خلال سطور هذا المقال على موسوعة.

ما فوائد الدوره الشهريه للبنات

تتمثل فوائد الدورة الشهرية للمرأة فيما يلي:

  • من خلال نزول الدورة الشهرية بشكل طبيعي، تطمئن المرأة على صحتها، إذ تستدل على ذلك من خلال انتظام مواعيد نزولها والتي يجب أن تكون كل 28 يومًا، فأي اضطراب في ذلك يوجب على المرأة زيارة الطبيب للتأكد من عدم إصابتها بأمراض مثل فرط نشاط الغدة الدرقية أو مرض السكري أو أمراض القلب.
  • تنتاب المرأة قبل نزول الدورة الشهرية حالة اكتئاب، إذ تشعر بالحزن وبسوء حالتها النفسية، ولكن نزول الدورة الشهرية يرافقه ارتفاع مستوى هرمون الإستروجين الذي يزيد من إفراز هرمون السيروتونين، وبالتالي يزداد الشعور بالسعادة، كما يحمي الأعصاب من التلف ويحفز نموها، إلى جانب دوره في تعزيزه من إنتاج المواد الكيميائية في الدماغ والمسببة في الشعور بالسعادة.
  • الدورة الشهرية تزيد من الرغبة الجنسين لدى الزوجين، فخلال فترة نزولها يتوقف الزوجان عن ممارسة العلاقة الحميمة، ومن ثم يحصلا على راحة من هذه العلاقة، ويعودا إليها بعد انتهاء الدورة برغبة أقوى.
  • من فوائد الدورة الشهرية أنها تنظف الجسم بشكل طبيعي، وتقلل من مخاطر الإصابة بالقلب والأوعية الدموية.
  • تساعد الدورة الشهرية المرأة على الحفاظ على شبابها لأطول وقت ممكن، وبالتالي يتأخر ظهور الشيخوخة لديها، وأمراضها مثل هشاشة العظام، من خلال دورها في إحداث التوازن بين هرمونات الإستروجين البروجسترون والتستوستيرون ومن ثم الحفاظ على كثافة العظام.
  • تلعب الدورة الشهرية دورًا فعالًا في الحفاظ على توازن الهرمونات في الجسم، وتتعزز حيوية ونشاط المرأة، وينعكس ذلك على نومها وممارستها العلاقة الزوجية.
  • انتظام نزول الدورة الشهرية يزيد من قدرة الغدة الدرقية على القيام بوظائفها على النحو الأمثل، دون قصور أو فرط نشاط.
  • نزول الحيض بشكل منتظم يؤدي إلى توازن الهرمونات وعلى الأخص هرمون الإستروجين، والذي يؤدي ارتفاعه إلى تراكم الدهون في الجسم، وبالتالي فإن توازنه يضمن عدم حدوث زيادة في الوزن.
  • النزول الشهري للحيض يعزز من صحة الغدة الكظرية، لأن قشرتها الخارجية تنتج المزيد من هرمونات التوتر، مثل الكرويتزول، في حال اضطراب الحيض.

فوائد الدورة الشهرية للحمل

من أبرز فوائد الدورة الشهرية للحمل ما يلي:

  • نزول الدورة الشهرية بانتظام يُعد دليلًا على سلامة المبيض والذي يطلق البويضة التي تستقر في بطانة الرحم، انتظارًا لتخصيبها من الحيوان المنوي.
  • تستدل المرأة من موعد نزول الدورة الشهرية على موعد التبويض، ومن ثم تستطيع التعرف على الأوقات التي تزداد فيها معدلات الخصوبة، وبالتالي تزداد فرص الإنجاب لديها.
  • تستعين المرأة بالدورة الشهرية في معرفة مدى حدوث حمل من عدمه، فتأخر نزولها عن موعدها الشهري من علامات الحمل.

فوائد آلام الدورة الشهرية للعزباء

ليست هناك فوائد من الآلام التي تنتاب الفتيات خلال فترة نزول الدورة الشهرية، وخاصة في أول يومين منها.

  • وتعتقد بعض الفتيات أنه كلما ازدادت شدة ألم الدورة الشهرية؛ دل ذلك على قوة التبويض لديهن.
  • ولكن في الحقيقة ليست هناك علاقة بين ألم الحيض وفرص الحمل، إذ ينتج هذا الألم عن ارتفاع نسبة مركب البروستاغلاندين في الرحم، وبالتالي تتحفز انقباضات عضلات الرحم، فتنزل بطانة الرحم من المهبل على هيئة دم.
  • وكلما ارتفع مركب البروستاغلاندين عن معدله الطبيعي؛ زادت التقلصات والانقباضات المرافقة لنزول الدورة الشهرية، فشدة انقباض عضلات الرحم تحرمها من الأكسجين الذي تحتاج إليه، فتزداد شدة الألم.
  • ويجدر التنويه إلى أن مركب البروستاغلاندين ترتفع نسبته لدى الفتيات في سن المراهقة، وكلما تقدمت الفتاة في العمر قلت لديها مستويات هذا المركب، ولذلك تنخفض شدة انقباضات الدورة الشهرية مع التقدم في السِن، وتنخفض أيضًا بعد الولادة الأولى.
  • وتجدر الإشارة إلى أنه في بعض الحالات، قد تدل الآلام الشديدة المرافقة للدورة الشهرية على وجود اضطرابات قد تؤثر على الخصوبة بالسلب، وأبرزها التهاب الحوض، الأورام الليفية في الرحم، العضال الغدي، بطانة الرحم المهاجرة.

فوائد الدورة الشهرية للتنحيف

تختلف معدلات الأيض خلال فترة الدورة الشهرية، وهو ما أكدته الكثير من الأبحاث العلمية.

  • ويمكن القول أن الدورة الشهرية مفيدة في بعض الحالات في خسارة الوزن، لأن الجسم خلالها يحرق المزيد من السعرات الحرارية.
  • والجدير بالذكر أنه في بعض الحالات قد يزداد الوزن خلال فترة الدورة الشهرية نتيجة احتباس السوائل في الجسم والذي يؤدي بدوره إلى الانتفاخ، وبعد انتهائها يعود الجسم إلى طبيعته نظرًا لعودة الهرمونات إلى نسبتها الطبيعية، وتعود الأمعاء إلى حركتها بشكل طبيعي، وتقل الغازات بها.

فوائد الدورة الشهرية في الإسلام

هناك أحاديث نبوية غير صحيحة عن فوائد الدورة الشهرية للمرأة ومنها:

  • عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا اغتسلت المرأة من حيضها، وصلت ركعتين، تقرأ فاتحة الكتاب وسورة الإخلاص ثلاث مرات في كل ركعة، غفر الله لها كل ذنب عملته من صغيرة وكبيرة، ولم تكتب عليها خطيئة إلى الحيضة الأخرى، وأعطاها أجر ستين شهيد، وبنى لها مدينة في الجنة، وأعطاها بكل شعرة على رأسها نورًا، وإن ماتت إلى الحيضة ماتت شهيدة.
  • وقالت عائشة -رضي الله عنها-: ما من امرأة تحيض إلا كان حيضها كفارة لما مضى من ذنوبها، وإن قالت عند حيضها الحمد الله على كل حال، وأستغفرك من كل ذنب، كتب لها براءة من النار، وأمان من العذاب.
  • ولذلك ليس هناك حديث صحيح في ذكر فضائل خاصة للحيض.
  • والجدير بالذكر أن المرأة تؤجر على صبرها على الآلام التي تشعر بها خلال فترة الدورة الشهرية.

أضرار الدورة الشهرية

قد يكون للدورة الشهرية بعض الأضرار التي يمكن الاستدلال عليها من خلال ملاحظة عدة أعراض وهي كما يلي:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية قد يكون دلالة على الإصابة ببعض الأمراض مثل الأورام الليفية الرحمية، فرط نشاط أو قصور الغدة الدرقية، إصابة المهبل أو عنق الرحم بالالتهابات، أو قد تدل على وجود تغيير في التمارين الرياضية أو في النظام الغذائي المُتبع.
  • زيادة الألم خلال فترة الدورة الشهرية عن معدله الطبيعي بشكل تجعله غير مُحتمل، قد يشير إلى الإصابة بأي من الأمراض التالية: بطانة الرحم المهاجرة، التهابات الحوض، نمو أورام ليفية حميدة في الرحم.
  • تؤدي الدورة الشهرية إلى حدوث تغيرات هرمونية، تلك التغيرات التي تؤدي بدورها إلى تغيرات في الحالة النفسية والمزاجية، وهو ما قد يختلف من امرأة لأخرى، ولكن في حال زيادة تلك التغيرات فلا بد من استشارة الطبيب.
  • تغير موعد نزول الدورة الشهرية فجأة لأسباب مثل الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض، اتباع نظام غذائي قاسِ لفقدان الوزن أو زيادة في كميات الأكل فتتغير الحمية الغذائية بشكل مفاجئ، التعرض لضغط نفسي، زيادة أو نقصان الوزن بشكل مفاجئ.

اقرأ أيضًا: علامات تدل على اقتراب الدورة الشهرية

ما فوائد الدوره الشهريه للبنات للصحة والجسم والإحتياطات