شروط صياغة عنوان البحث العلمي ( أمثلة عن أمثلة عن عناوين البحث العلمي )

شروط صياغة عنوان البحث العلمي ( أمثلة عن أمثلة عن عناوين البحث العلمي )
شروط صياغة عنوان البحث العلمي ( أمثلة عن أمثلة عن عناوين البحث العلمي )

شروط صياغة عنوان البحث العلمي

اختيار عنوان البحث العلمي يعد من الموضوعات الهامة للغاية فهو عنوان يمثل مضمون البحث ويساعد في شد الانتباه، لذلك سوف نخبرك بأهم شروط صياغة عنوان البحث العلمي بالتفصيل:

1- اختيار الطول المناسب للعنوان

اختيار الطول المناسب للعنوان من أهم الشروط الواجب مراعاتها، ويفضل أن ينحصر الطول بين ثماني إلى خمسة عشر كلمة وذلك للغة العربية، أما إذا كان البحث باللغة الإنجليزية يفضل أن يتراوح عدد كلمات العنوان بين 11 حتى 25 وكلمة.

لكن يجب العلم أن هناك بعض المجالات قد يزيد بها طول العنوان الخاص بها إلى نحو 30 كلمة، أما إذا كنت تقوم باختيار عنوان لصفحات الويب هناك عدة توصيات بأن يتراوح عدد حروف العنوان بين 60 إلى 65 وحرف أي لا يزيد عن 13 عشرة كلمة.

2- تضمين مجموعة من الكلمات الرئيسية داخل العنوان

يشترط أن يتم كتابة العنوان بصورة كاملة حتى لو كان طويلاً، حتى تستطيع إخبار كافة الفئات المستهدفة بمضمون المقالة بصورة دقيقة لذلك لابد من تضمين الكلمات المفتاحية بالمقال، كما أن هذا الأمر يسهل عملية البحث بصورة سريعة مما يزيد من ارتفاع نسب العثور على ما يتم البحث عنه بصورة سريعة.

3- تضمين مجموعة المعلومات الخاصة بالدراسة داخل العنوان

يفضل أن يحتوي العنوان على مجموعة من المصطلحات والمرتبطة بالموضوع الذي يتم تناوله أو يضم عدد من التلميحات التي تقود إليه، مثال على ذلك إذا تم ملاحظة أحد الأمور الهامة وهو أن النتائج الضمنية والنوعية للنتائج يتم العثور عليها في بعض الحالات ويتم تصنيفها أنها الأفضل، لكن يجب أن يتم اختيار عنوان جذاب وشيق للقاريء.

4- اختيار عنوان جذاب بشكل متوازن

يجب اختيار العنوان بصورة متوازنة حتى يجذب إليه القاري لكن بعيدًا عن المبالغة والتهويل والبعد عن الملابسات، لذلك عند اختيار عنوان البحث يشترط أن يكون خالي من المفاهيم و الاختصارات والمصطلحات المعقدة.

5- آمن وغير خادش

أحد شروط صياغة عنوان البحث العلمي هو أن يكون آمن وغير خادش مما قد يربك القاريء، حيث أن هناك العديد من العناوين الجذابة لكن عليها الكثير من النقد مما يجعل القاريء يبتعد عن قراءتها.

6- الانتباه إلى صياغة العنوان

العنوان هو الانطباع الأول الذي يعلق داخل الأذهان عن طبيعة العمل المقدم، و تترسخ الفكرة الأساسية حول المقال داخل الذهن القارئ من العنوان، لذلك عليك أن تضع له أهمية كبرى حتى تستطيع التوصل إلى العنوان المناسب للعمل.

ما هي أهمية العنوان في البحث العلمي

العنوان هو من أهم الأجزاء الواجب مراعاتها عند إعداد البحث العلمي فهو أول ما يجذب انتباه القارئ حول موضوع البحث، لذلك عليك الاهتمام جيدًا بالعنوان ووضع كافة المقومات التي تجعل منه أحد عوامل الجذب القوية للقاريء، لكن عليك ألا تفرط في كتابته ولا تهمل الأمور المتعلقة بالصياغة فقد يكون هو عبارة عن المفتاح الوحيد لعدة أمور يتم البحث عنها، لذلك احرص على أن يكون عنوان البحث العلمي الخاص بك واضح ولا يوجد به أي اختصارات على أن يتسم بالدقة.

كيفية اختيار عنوان البحث العلمي

  • قم بالوصف بدلاً من طرح الأسئلة حيث أن الكثيرين من المؤلفين يعتقدن أن العنوان الخاص لا بد أن يكون في هيئة سؤال حتى يجذب القارئ.
  • دون التفاصيل الرئيسية والأساسية، عليك القيام بترتيب كافة النقاط التي يتم تداولها داخل الموضوع لاسيما الأساسية والمحورية منها.
  • كن متمكناً من الإيجاز بقدر الإمكان، الإطالة دون داعي هو أمر مشتت للغاية ابتعد عنه.
  • يمكنك التلاعب بالألفاظ واستخدام روح الدعابة عند اختيار العنوان من أجل جذب القاريء لكن بعيدًا عن الإسفاف.
  • قم بجعله يتمتع بمقدار قابلية كبيرة للبحث عبر الربط ما بين الكلمات الافتتاحية والرئيسية بنفس الموضوع.

شروط صياغة عنوان البحث العلمي ( أمثلة عن أمثلة عن عناوين البحث العلمي )